د.أحمد الحقوياي كولاي

بكتيريا إي كولاي أو البكتيريا المعوية هي نوع من  البكتيريا التي يحملها البشر في أمعائهم بشكل طبيعي و لكن هذه الصداقة بين البكتيريا و البشر قد تختل عندما تنمو أنواع من هذه البكتيريا القادرة على إفراز نوع من السموم يؤدي إلى مضاعفات خطيرة.

إن الخازن الرئيسي لهذه البكتيريا هي أكلات الأعشاب و خاصة الأبقار و ذلك عندما تتلوث اللحوم و الخضروات و المياه بفضلات هذه الحيوانات.

و يكتسب الإنسان العدوى عن طريق الطعام أو الماء الملوث بهذه البكتيريا، و بعد فترة حضانة قصيرة تمتد من 3-4 أيام تظهر أعراض الإسهال الذي ربما يكون خفيفا في بعض الأحيان و لكن قد يكون حادا مصحوبا بدم.

و قد ترتفع درجة الحرارة أحيانا و لكن في الغالب تبقى في المعدل الطبيعي و يعاني حوالي 8% من المرضى المصابين بهذه البكتيريا ( و خاصة الأطفال تحت الخامسة و كبار السن) من تكسر في الصفائح الدموية و فشل في الوظائف العصبية أو ما يسمى بمتلازمة الانحلال الدموي اليوريميHUS ) ) . و في بعض الحالات يبلغ معدل الوفاة 3 – 5 %.

و هذا النوع من البكتيريا المعوية (إي كولاي) الذي يفرز ذيفان  الشيقا  (Shiga toxin )هو المسئول عن هذه المضاعفات. و يوجد أكثر من 200 نوع من هذه البكتيريا، منها ما يقارب المائة لها علاقة مؤكدة بأمراض الإسهال عند الإنسان.

و منذ عام 2005 بدأت تسجيل حالات لها علاقة بالبكتيريا من نوع (STEC O104) وهو المسئول عن الحالات المنتشرة هذه الأيام في الإتحاد الأوروبي ، و لكن الحالات كانت نادرة الحدوث حتى مايو 2011 حينما لو حظ ارتفاع في حالات الانحلال الدموي اليوريمي  (HUS) ناتجة عن الإصابة بحالات حادة مع الإسهال و ذلك حسب الجدول:

 

و الناقل الرئيسي لهذه الفاشية لم يتحدد حتى الآن على الرغم من التحقيقات المكثفة، و إن كان هناك اشتباه في الخضار المستوردة مثل الخيار والخس و السبانخ و لكن لم يثبت إلى هذه الساعة. ومن الملاحظ في هذه الفاشية أن أغلب الحالات كانت في صفوف البالغين وأن ثلثي المصابين هم من النساء.

هناك عدد من الإجراءات الاحترازية التي تقي من انتشار هذه البكتيريا سيئة السمعة منها:

1. غسل اليدين جيدا بالماء و الصابون و تجفيفها بعناية و ذلك قبل تحضير أو تقديم أو أكل الطعام، و بعد استخدام دورة المياه أو تغيير الحفاظات للأطفال، و بعد ملامسة الخضروات الطازجة أو اللحوم، و بعد ملامسة أي حيوان في المزرعة أو فضلات حيوانات المنزل الأليفة.

2. يمنع تكليف شخص مصاب بإسهال قي تحضير الطعام لللأخرين.

3. طبخ اللحوم جيدا.

4. إزالة قشرة الفواكه و غسلها جيدا تحت الماء.

5. كل الخضروات لابد أن تغسل جيدا بالماء الجاري من الحنفية.

6. الطبخ الجيد للخضروات يقضي على البكتيريا و الفيروسات.

7. لا تخلط الخضروات الطازجة و اللحوم النيئة بالأخرى المطبوخة فإن هذا يؤدي إلى تلوثها.

وقانا الله وإياكم

د.أحمد الحقوي

استشاري الأمراض المعدية ومكافحة العدوى

مدينة الملك فهد الطبية - الرياض


التعليقات : 0

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.