كتب . عبدالله القرزعي دعاء

أحبتي في ميدان التربية والتعليم في محافظتنا الغالية   

أحبتي زوار مدونتي ومرتاديها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته   بعد التحية وفائق الاحترام

اليوم الاثنين  25/3/1432هـ الموافق 28/2/2011 م أكملت في خدمة التربية والتعليم 18 عاماً …

عملت خلالها معلماً ، ووكيلاً مساعداً للمدرسة ، ومشرفاً متعاوناً ، ومشرفاً تربوياً للصفوف الأولية ، ومشرفاً تربوياً للتدريب ، ورئيساً لقسم التدريب التربوي .

اليوم صدر قرار معالي نائب وزير التربية والتعليم بتكليفي بالعمل "مساعداً لمدير التربية والتعليم للشؤون التعليمية" وفق الهيكل التنظيمي الجديد.

قرار أدخل رحلتي في التربية والتعليم في مسار جديد ورؤية جديدة مستعيناً فيها بالله عز وجل ومتوكلاً عليه ثم على كوادر وقيادات تربوية ميدانية أشرف بالعمل معها.

مع هذا القرار أشكر وزارة التربية والتعليم ومدير التربية والتعليم على الثقة وأمل أن أكون عند حسن ظنهم بما يكفل المصلحة العامة لميداننا التربوي.

أسأل الله الكريم رب العرش العظيم بحوله وقوته أن يهديني ويسددني للخير ، وأن يستعملني في خدمة دينه وخلقه بما يحقق رفعة هذا الدين وهذا الوطن الأبي ورسالة التربية والتعليم.

وأن يريني الحق حقاً ويرزقني اتباعه والباطل باطلاً ويرزقني اجتنابه برحمته …

 

أحبتي :

أقدمت على الترشح لهذا العمل ويعلم الله ابتغاء لوجهه الكريم ثم بدافع خدمة الميدان والمرحلة المفصلية التي يمر بها ، وهي نية أتلفظ بها لتكون لي ملزمة وميثاق وعهد ، وفي مجمل الأمر لم يدر بخلدي أي نزعة أو دافع شخصي البته … 

ليس لدي مخاوف من حجم العمل ، وحجم التعلم الذي احتاجه للمرحلة الجديدة ، ومن سأشرف بالتعامل معهم وخدمتهم ، ولا بحجم التضحيات المطلوبة في هذا المكان …

أكبر مخاوفي تكمن من حجم "الأمانة" الملقاة على عاتقي والتي قال فيها عز وجل :

"إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُوماً جَهُولاً " [الأحزاب : 72]

وقوله تعالى : "وَأَوْفُواْ بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْؤُولاً " [الإسراء : 34]

ويخفف مخاوفي وقلقي قوله عز وجل :

" لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ"  [البقرة : 286]

فاللهم خذ بيدي للبر والتقوى ومن العمل ما ترضى ..

أحبتي :

هو طلب ورجاء أوجهه لكم جميعاً من خلال هذا المنبر وهو :

الدعاء ثم الدعاء لأخيكم بالسداد وأن يسخرني الله لخدمة دينه وعباده 

وأن يشملني خالقي فيمن قال عنهم رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم : " ومن ولي من أمر أمتي شيئا فرفق بهم فارفق به "

ولكم مثل مادعيتم به وزيادة ، وجزاكم الله عني خير الجزاء.  ‏


التعليقات : 9

ماجد عبدالله المطيري

الف مبروك للاستاذ القدير عبدالله علي القرزعي واتمنى له التوفيق والسداد في المنصب الجديد وتستاهل يابوعلي

واتمنى ألا نفتقدك في ميدان التدريب التروي

بكم نرتقي

فضل الله واسع يعطي العبد فوق ما يرجو ويؤمل ..
مبارك استاذ عبد الله ..
تهانينا لك .. وتهاني الميدان بك .
ونفع الله بك امة ..
تزرع فيها بذور خير ..
نجني ثمارها أجيال من أمثالك .
وفقك الله لكل خير وحقق المولى مرادك.

غير معرف

ألف ألف ألف مبروك وأتنمنى لك التوفيق وأدعو لك الله أن يوفقك ويعينك ويسدد خطاك
أختك بشرى

عبدالرحمن العليان

نسأل الله التوفيق لأستاذنا القدير / عبدالله .. و هو الرجل المناسب بالمكان المناسب و نتمنى منه أن يكون خير معين للمعلم و أن نرى جانبا من أفكاره النيرة التي تعودنا عليها في منصبه الجديد ... تحياتي و دعواتي بالتوفيق

عبدالله بن علي بن عبدالله القرزعي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخي الأستاذ ماجد
أشكر مبادرتك ودعواتك لي في مكان العمل الجديد ، وأنا بكم ومعكم بإذن الله.

الأخت بكم نرتقي
أشكر دعواتك وحفزك وفقك الله

الأخت بشرى
شكرا لدعواتك تقبلها الله.

الأستاذ عبدالرحمن
المعلم هو ركن العملية التربوية التعليمية الله يسخرنا لخدمته وتهيئة البيئة المناسبة له للعمل .

تحياتي للجميع

عساف الحربي

خبر أسعدني كثيرا و أسأل الله لنا ولكم التوفيق في مهمتكم الجديدة وكلي ثقة في قدرتكم على حمل الأمانة التي أنيطت بكم وأتمنى بأن لا نفقدك بالتدريب التربوي

عبدالله العييدي

*
**

.. الفاضل .. عبدالله القرزعي ...

يقول أرباب الفكر والإدارة بوصفهم للإبداع: أنه يكمن في البحث عن حلول حتى لو لم يكن لديك مشكلة ..لأنك ربما تُصادف حلولاً أفضل وأكثر ابداعاً.
وأجدُ أخي عبدالله .. هو مثالاً حقيقياً للبحث عن حلول حتى وإن كان لديه بعضها .. البحث عن أفضل الحلول لايعني أنه لم يعد لدينا حلول ولكن؛ معناه أننا نبحث عن حلول أفضل .. وهكذا عرفت أخي عبدالله .
أمرٌ آخر وهو : أن معرفتي بالأخ عبدالله رسّخ لدي ولدى ممن عرفوه، أنه يمنح لنفسه الثقة بأن لديه مايمكن أن يضيفه أو يُقدمه في العملية التعليمية والتربوية والتدريبية حتى وإن كان في بعض أحيان يكتشف أنه جاء متأخراً .. جميلٌ منه دائماً أن يبدأ من حيث انتهى الآخرين في النظريات المتغيرة، وفي إطار آخر يبدأ من حيث بدؤوا خاصة فيما يخص النظريات الثابته.

أمنية أن يسخّرك الله للعلم وأهله .. وأن يُعيد علينا بتواجدك أولئك المعلمين الذين أعطوا الكثير للعلم وأهله .

أخوك : عبدالله العييدي-الدمام
13 مارس 2011

عبدالله بن علي بن عبدالله القرزعي

السلام عليكم

التربوي الواعد الأستاذ عساف الحربي أسعدك الخبر كما أسعدني أن مثلك ضمن كوكبة المبدعين وثروة المستقبل ... شكراً لمشاعرك وتقبل الله دعواتك ولك مثلها وزيادة.

أخي وصديق الطفولة والإعلامي الراقي الأستاذ عبدالله العييدي
أشكر لك وصفك وتعليقك وتحليلك والحيز الذي وضعتني فيه
تقبل الله دعواتك وأن يسخرني الله عز وجل لخدمة دينه وعباده
تحياتي لك

سليمان بن فهد الغاشم

تهانينا القلبية وألف مبروك على تكليفك "مساعداً لمدير التربية والتعليم للشؤون التعليمية"وإن تكليفكم إنما هو تقدير مستحق من وزارة التربية والتعليم ومدير التربية والتعليم بمحافظة عنيزة على ماقمت به من جهود جبارة تصب في العملية التعليمية وخدمة الوطن
فلقد تم اختيار الرجل المناسب في المكان المناسب
واسأل الله أن يوفقك لما يحبه ويرضاه وأن يعينك على حمل الأمانة
وأن يسدد خطاك لخدمة دينه وعباده
أفضل الأمنيات لك بالنجاح الدائم والمتواصل في منصبك الجديد سائلين المولى عز وجل أن ينفع بك الإسلام والمسلمين
ولك خالص التحايا
اخوك سليمان بن فهد الغاشم

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.