كتب . عبدالله القرزعيimages (1)
بدأت الدراسة في وطننا الغالي يوم السبت 16/10/1431هـ والتحق أكثر من خمسة ملايين طالب وطالبة في المدارس والجامعات ... وفق الله الجميع وسددهم.
وربما قرأ البعض خبر مفاده :
" تبدأ المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة القصيم يوم السبت القادم تطعيم جميع طلاب وطالبات الصف الأول الابتدائي بالجرعة الثانية الأساسية للقاح الثلاثي الفيروسي والجرعة المنشطة للقاحي شلل الأطفال الثلاثي البكتيري.
وذلك استمرارا لجهود وزارة الصحة في تنفيذ برنامج إزالة الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف ، وكذلك لضمان خلو المملكة من شلل الأطفال والكزاز الوليدي وسينفذ التطعيم الذي يستمر لمدة 5 أسابيع داخل المدارس عن طريق فرق صحية من مراكز الرعاية الصحية الأولية حيث يقوم كل مركز صحي بتغطية جميع المدارس الحكومية ومدارس السفارات والجاليات الواقعة في نطاق خدماته ".
هنا الأمر يحتاج لمزيد من التأمل حول الوقت والتوقيت الذي اعتمد لتطعيم طلاب الصف الأول الابتدائي ؟؟!!
فالطفل الذي قدم من المنزل للمدرسة وسط مجتمع جديد يحتاج لوقت ليتكيف معه يواجه شبح التطعيم وهو في أولى خطواته ؛ في وقت ننشد من خلال الأسبوع التمهيدي تهيئة البيئة لاحتضان مخاوفه وممارسة كل ما يثبت له "الأمن" والاستقرار النفسي والتكيف الاجتماعي مع مجتمع جديد عليه.
لا أعلم لما تصر وزارة الصحة على خطة للتربويين حيالها وجهات نظر كثيرة ؟!
والأغرب هو إقرار وزارة التربية لخطة الصحة والموافقة على تطعيم طلاب الصف الأول الابتدائي في بداية كل عام دراسي .
يبدو لي أن المخارج كثيرة والبدائل متاحة في سبيل تجنيب إرتكاس أي طفل وشعوره بالقلق تجاه ما تقدمه المدرسة في احتضانها له.
أتمنى أن توجد وزارة الصحة خيارات أكثر واقعية وملائمة لتوقيت تطعيمات طلاب الصف الأول الابتدائي لاحقاً.
والله الموفق ؛؛؛


التعليقات : 0

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.