كتب . عبدالله القرزعي الصين
لله الأمر من قبل ومن بعد
الصين … لا تكفيها الكلمات ولا الصفحات ولا الكتب لوصف تاريخها وماضيها وحاضرها الذي يعبر عن عمق القيم ودلالة العمل والإنجاز والنجاح.
كل تلك النجاحات وكل تلك التنمية والنمو …. والصمت يلفها لافخر ولا مفاخرة بل عمل وعمل وانجاز مع انجاز … ونجاح يتبع نجاح !!!
حقاً إنها أمة عظيمة بكل ما فيها … وواحدة من أعظم آيات الله في خلقه وما استودعه الله فيهم من قدرات … 
يقال أن رئيس وزراء الصين ذات مرة رد رداً مفحماً على سؤال إعلامي ذكي حول التحدي الذي تواجهه الصين !!
فقد كان سؤال الإعلامي :
في عام 2020 سيصل سكان الصين ملياري نسمة ؟؟!! أي ملياري فم ستأكل . فمن أين ستأكل ؟؟
فأجاب رئيس الوزراء :
(بأن تلك نظرة لنصف الكوب الفارغ  … ملياري فم ستأكل من أربع مليارات يد ستعمل ؟؟!!)

بلا ندوات ولا مشاغل ولا محاضرات حتى القيم لديهم تبنى وترسل وتصل ويعمل بها … دون لجاجة ؟؟!! فالعمل أهم من الكلام لدى الصينيون .
بالإضافة أن الصينيون لا يعشقون الدخول في مهاترات وجدالات لإثبات جدارتهم ؛ فهم يكتفون بالفعل للرد على ما يوجه لهم من مناوشات ومحاولة جرهم للجدل .
الصين …
التي أغرقت وأشبعت وغزت الأسواق بالسلع البسيطة قبل أعوام ؛ اليوم تكشر عن أنياب التنين الصيني الذي سيلتهم جل الكعكه الاقتصادية وغيرها على مستوى العالم …. ويكفي أنها تعتني بنفسها أكثر مما يشغلها أمر الأخرين !!

شاهد على ذلك كله …
إليكم إحدى المعجزات التي سطرها الصينيون بقدرة الله وما استودع الله فيهم من قدرات ….
وربما كتبت عن تلك المعجزة باندفاع لانشغالي حالياً بتشييد منزل العائلة وقد أمضيت حتى الآن قرابة السنتين وما زلت بحاجة لسنتين لإتمام المنزل ؟؟؟!!
الخبر يقول :
الصين بلد العجائب» تشيد فندقا من 15 طابقا في أقل من 6 أيام
136 ساعة تقريبا
في بلد العجائب والغرائب "الصين" .. شيد عمال فندقا مكون من 15 طابقا في ظرف ستة أيام في مدينة جنجيشا وسط الصين، ما جعل السكان يصابون بالذهول والمفاجأة.
ويعكس هذا العمل الضخم إنتاجية العامل الصيني وقدراته الهائلة في التفوق على نظرائه في العالم أجمع، ويبرز هذا النمو السريع الذي يحققه الاقتصاد الصيني مقارنة بنظيره الأمريكي.
ويحتوي المبنى الذي شيد في ستة أيام فقط على مواد جاهزة "مسبقة الصنع" لاستباق الوقت في عملية بناء الفندق.
ويعد المبنى مقاوما للضجيج، فيما يتميز هيكله الضخم بسمة "عازل الحرارة"، وهو مصمم ليقاوم زلزالا بقوة تسع درجات بمقياس ريختر.


التعليقات : 0

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.