كل منا يعرف أنه يشغل حيزاً من الفراغ ؛ ولكن ماقد لايتصوره العقل هو نسبة هذا الحجم إلى الكون العظيم  

إليكم إحدى أكبر آيات عظم الخلق والخالق -فتبارك الله أحسن الخالقين -  

لتحميل العرض فضلاً .. اضغط هنا  


التعليقات : 0

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.