من أبرز عوامل نجاح المعلمة قدرتها على بناء علاقات من الاحترام والمودة بينها وبين المتعلمة ، فقد أثبتت الأبحاث بأن (سلوك الطالبات وإنجازهن العلمي يتأثران بنوعية العلاقة بينهن وبين المعلمة ، فالطالبات وخاصة في المرحلة الابتدائية يفضلن المعلمات المعروفات بدفئهن وحميميتهن ، فمتى شعرت الطالبة بمحبة وعاطفة معلمتها تقبلت سلطتها وحققت إنجازات سلوكية وعلمية مرغوبة أكثر من الطالبة التي تتلقى من معلماتها الاهمال و الإهانة والتحقير.)
إذن ... تبدي الطالبة غالباً سلوكا منضبطا منتجا إذا كانت العلاقة قائمة على المودة والاحترام ، أما إذا كانت العلاقة يشوبها شيء من الفتور فقد يؤدي ذلك إلى سلوكيات غير مرغوب فيها .

تعتبر التربية عملية اتصال بين الطالبة وبين العديد من أطراف العملية التعليمية ، وتتضمن اكساب الطالبة مجموعة من المعارف والخبرات والاتجاهات التى تساعدها على التكيف مع البيئة الاجتماعية.

الاتصال بشكل عام له عناصر وهي :
* المرسلة : وهي المعلمة التي تحمل رسالة ذات مضمون ترغب في ايصالها وإحداثها لدى مستهدفات.
* الرسالة: هي الخبرات والمعلومات والأفكار التي تم تحويلها إلى رموز سواء كانت منطوقة(شفهية) او مكتوبة (تحريرية) او على شكل إشارات او حركات أو ايماءات أو تعبيرات وجه.
*المستقبلة : هي الطالبة التي يقع عليها التأثير لإكسابها الخبرات والمهارات الحياتية.

حجرة الدراسة أحد أهم المجالات التى يتم فيها الاتصال بين المعلمة والتلميذة ، ولا شك أن هناك عوامل تؤثر تأثيرا كبيرا في عمليات الاتصال ومدى فاعليتها.

ومن تلك العوامل :
* الحاله النفسية والمعنوية للتلميذة أو المعلمة .
* البيئة المادية التى تتصل بغرفة الدراسة وبالمواد التعليمية المستخدمة.
فضلا اضغط هنا لتحميل محتوى البرنامج


التعليقات : 0

إرسال تعليق


أخي الكريم، رجاء قبل وضع أي كود في تعليقك، حوله بهذه الأداة ثم ضع الكود المولد لتجنب اختفاء بعض الوسوم.
الروابط الدعائية ستحذف لكونها تشوش على المتتبعين و تضر بمصداقية التعليقات.